آخر تحديث: 17/07/2020

معلومات هامة حول النظام الغذائي

معلومات هامة حول النظام الغذائي
النظام الغذائي هو المسؤول عن الحفاظ على صحة الإنسان، حيث أن اتباع نظام غذائي جيد يساعد على تقوية الجهاز المناعي ويمنح الجسم الطاقة والقوة لمكافحة العدوى، حيث يجب على الشخص الاهتمام بالأغذية التي يعمل على تناولها حتى لا تسبب له أي ضرر فيما بعد.
هناك مجموعة من المكونات الأساسية التي لا يُمكن الاستغناء عنها في النظام اليومي للطعام، هناك مغذيات كبرى وهي التي يحتاج لها جسم الإنسان بكميات تكون كبيرة وهناك مغذيات صغرى على العكس يحتاجها الجسم بكميات قليلة، كما أن السوائل تلعب دور هام وكبير لحماية وتقوية جسم الإنسان، سوف نستعرض كل ما يخص الأنظمة الغذائية من خلال هذه المقالة.

النظام الغذائي الصحي 

هو عبارة عن تناول الأطعمة الغنية بالنشويات وتتمثل في الأرز والمعكرونة، مع الحرص على تناول الفواكه ومجموعة من الخضروات، مع الاهتمام بتناول غذاء يحتوي على البروتينات وتتمثل في جميع أنواع اللحوم وكذلك الأسماك.

مع شرب الحليب والحرص على تناول منتجاته ومشتقاته المختلفة منها الجبن والزبادي وغيرها، تخفيف استخدام السكر والملح بالطعام والتقليل من نسبة تناول الدهون.

كما يجب الحرص على ممارسة الرياضة بشكل يومي حتى يتم حرق أي دهون والمساعدة على النشاط ومنح الجسم الطاقة، الحرص على تناول وجبة الإفطار فلا يجب اهمال وحبة الإفطار فهي من أهم الوجبات اليومية التي يجب الحرص عليها قبل الخروج للعمل.

تناول 5 حصص من الفاكهة بشكل يومي مع تناول بعض الخضروات الورقية الغنية بالألياف والتي تساعد على الهضم بشكل جيد.

أما عن السوائل فيجب أن يتناول الشخص ما بين ست أكواب إلى 8 من الماء لا يجب اهمال شرب الماء واستبداله بالعصائر المصنعة أو المشروبات الغازية التي تسبب الأمراض.

فالماء هام للغاية لجسم الإنسان ويعمل على التخلص من السموم التي توجد بالجسم، شرب عصائر منزلية والابتعاد عن المعلبات التي تضر الإنسان.

النظام الغذائي لزيادة الوزن 

النظام الغذائي الذي يعمل على زيادة الوزن يهم قطاع كبير من الأشخاص الذين يعانون من النحافة، فالحصول على جسم جيد ومتناسق هو حلم الجميع.

فالنحافة تجعل شكل الجسم غير جيد وتؤثر بالسلب على نفسية الشخص، يمكنك اتباع نظام غذائي صحي يساهم في زيادة الوزن بشكل طبيعي بدون أي مستحضرات ضارة أو تكاليف باهظة.

الحرص على تناول مجموعة من الفواكه المجففة وكذلك تناول ثمرات الفاكهة الطازجة تزيد من عدد السعرات الحرارية، تناول العصائر الطبيعية في المنزلية مع الحرص على إضافة الموز والحليب.

حيث أنهما يساعدان على اكتساب الوزن بشكل كبير، الحرص على تناول المأكولات الصلبة وعدم التركيز على تناول الشوربات في بداية الطعام حتى لا تشعر بالشبع دون البدء في تناول الطعام.

الإكثار من تناول المكسرات بجميع أنواعها حيث أنها تحتوي على كميات كبيرة من السعرات الحرارية التي تساعد على زيادة الوزن بشكل طبيعي للغاية.

الشوكولاتة تعتبر من أكثر المأكولات التي تزيد من الوزن بشكل كبير فكل مائة جرام من الشوكولاتة يحتوي على 600 سعرة حرارية كاملة، الجبنة تحتوي بين طياتها على البروتين ولذلك في حالة رغبتك في زيادة وزنك عليك الإكثار من تناول الجبنة.

الاهتمام والتركيز على الوجبات الخفيفة التي يتم تناولها بين الوجبات الأساسية، حيث يُمكنك تناول تفاحة كبيرة، ملعقتين من زبدة الفول السوداني.

تناول قطع كاملة من بسكوت القمح، تناول قطعة متوسطة من الخبز، المكسرات والحرص على تناول ثمار الفاكهة الطبيعية بين الوجبات لزيادة السعرات الحرارية اليومية.

النظام الغذائي للحامل 

النظام الغذائي للحامل يختلف عن أي شخص أخر حيث أن الحامل تحتاج لعناية طوال الوقت وبالاهتمام بالمأكولات التي يتم تقديمها لها، حيث أن الحامل تكون بحاجة لتناول طعام صحي مُتكامل ومشروبات تساعدها هي والجنين.

حيث يجب على الحامل اختيار ما تأكله بعناية شديدة ليمنحها الطاقة والفيتامينات المختلفة، مع الحرص على ممارسة بعض التمارين الرياضية بشكل يومي.

تناول كوب من الحليب كل يوم فالحامل بحاجة لوجود الكالسيوم بجسدها طيلة الوقت، الابتعاد قدر الإمكان عن الشاي والقهوة التي تحتوي على الكافيين والذي يضر بالصحة.

يُمكنك الحرص على شرب العصائر والحليب وبعض الأعشاب الطبيعية النافعة، الحرص على احتساء كميات كبيرة من الماء والعصائر والمشروبات حتى لا يحدث أي جفاف للحامل.

تناول بعض الوجبات الخفيفة هو من الأشياء الأساسية في الحمل، حيث يُمكن للحامل تناول الفاكهة كالبرقوق والمشمش الطازج، تناول كوب من الزبادي، عمل سلطة خضراء جميلة معها الكرفس.

وإضافة الخيار والخس لها، تناول بعض شرائح التوست مع الجبن، تناول الحليب أو عمل المشروبات الغير محلاة المفيدة للجسم.

يجب الحرص على غسل جميع الفاكهة والخضروات بالكامل للتخلص من التراب حتى لا يحدث أي ضرر للحامل أو للجنين.

الحرص على غسيل الأيدي والأسطح عند إعداد الطعام وبالأخص اللحوم التقليل من الملح والسكر في الطهي حتى لا تضر صحتك أنت وجنينك، في حال رغبتك في تناول طعام جاهز عليك تسخينه في درجة حرارة عالية للغاية وبالأخص اللحوم.

الحرص على تناول البيض واللحوم بمختلف أنواعها مع الحرص على الطهي بشكل جيد، عدم تناول الطعام الذي يحتوي على نسبة كبيرة من الدهون مع الحرص على عدم تناول الطعام الدسم قبل النوم حتى لا يحدث أي ضرر للحامل.

النظام الغذائي المتوازن 

التفكير في الحصول على النظام الغذائي المثالي هو تفكير جيد، عليك الحرص على تناول كمية الطعام التي تناسبك وعدم التقليل أو الزيادة عن الحد المطلوب.

عليك تناول الطعام الغني بالفيتامينات والمعادن والمفيد للصحة ومحاولة الابتعاد عن المأكولات التي تسبب الضرر الكبير للصحة، فيجب عدم الإكثار من السعرات الحرارية اليومية التي تضر صحتك وتسبب السمنة المفرطة مع الوقت.

شرب الحليب وتناول جميع مشتقاته يمد الجسم بكمية الكالسيوم اللازمة، الحرص على تنازل اللحوم والبيض وكذلك الأسماك فلا يجب الامتناع عنها، تناول النشويات المختلفة ما بين الأرز والمعكرونة وغيرها.

تناول البطاطا بجميع أنواعها حيث أنها تحتوي على الألياف، الحرص على احتساء الماء بكميات كافية ما يعادل من 6 أكواب من المياه باليوم الواحد.

الابتعاد عن اللحوم المصنعة منها البرجر واللحوم والدجاج من خارج المنزل فهبي تحتوي على نسب عالية للغاية من الدهون المشبعة التي تضر بالصحة، التقليل من تناول المكسرات.

حيث أن الإكثار منها يزيد من عدد السعرات الحرارية التي يتم استهلاكها، الابتعاد عن الأطعمة المقلية والتي تكون مليئة بالدهون بين طياتها وتضر الصحة في حالة الإكثار منها.

تناول الكثير من البطاطا الحلوة مع تناول الخبز المصنوع من حبوب القمح، تناول الفول والعدس فالبقوليات مفيدة جدا للإنسان، تناول الفواكه على مدار اليوم فيُمكنك تناول الفاكهة بين الوجبات المختلفة. تناول البطاطا بشكل صحي من خلال الشوي أو السلق وعدم قليها طيلة الوقت وبذلك لن تسبب لك أي أضرار بل ستكون مفيدة للصحة.

تناول الأسماك مرتين بالأسبوع وبالأخص الأسماك الزيتية التي تحتوي على الأوميجا 3 ومن أهم أنواع الأسماك الزيتية التونة والرنجة وكذلك الماكريل يُمكنك تناول قطعتين من الأسماك الزيتية كل أسبوع للحصول على فوائدها. 

للإستفادة من هذا المقال انسخ الرابط